أربور نتوركس تنصح مدراء تقنية المعلومات بالاعتماد على حلول تحليل مستوى الأمن والاستقصاء

اربور-نتوركس
April 21, 2015 

قالت شركة أربور نتوركس فى مؤتمر صحفي عقدته اليوم في فندق أبراج الإمارات، مع شقيقتها شركة فلوك نتوركس، أن حلول استقصاء التهديدات وتحليلات الأمن هي المفتاح الأساسي لمساعدة مدراء تقنية المعلومات في الكشف عن الأنشطة التي يحتمل أن تكون خبيئة في الشبكة.

وقدمت أربور نتوركس وفلوك نتوركس في المؤتمر الصحفي الذي شهد تفاعلاً ثرياً من الحضور، نظرة عميقة على الاتجاهات السائدة حالياً في سوق أمن تقنية المعلومات، واستقصاءات التهديدات التي تتعرض لها الشبكات في الشرق الأوسط، والتغيرات الحادة على الشبكات حالياً، وتأثيرها على تجربة المستهلك. ونصحت أربور نتوركس مدراء تقنية المعلومات بالاعتماد على استقصاءات عالمية فعالة للتهديدات للعمل مسبقَا على «مطاردة» علامات الاختراقات والانتهاكات قبل أن تؤثر فعلاً على أعمال الشركات.

ووفق أحدث تقرير عن اتجاهات أمن تقنية المعلومات في الشرق الأوسط الذي نشر بدعم من أربور نتوركس وفلوك نتوركس، كشفت الشركة في المؤتمر الصحفي عن مقادير الإنفاق المحتمل على أمن تقنية المعلومات في المنطقة، وأبرزت أهم نقاط المخاوف التي تثير قلق متخصصي تقنية المعلومات من ناحية التهديدات الأمنية الحالية والمستقبلية. وبينت أن الاستمرار في الاستقصاءات الأمنية الفعالة، التي لا تكشف عن الهجمات فحسب، بل تفهم وتصنف البنية التحتية للهجمات والأساليب والمؤشرات الأخرى المتعلقة، بحيث تتيح اتخاذ التدابير المناسبة على نطاق أوسع، وباستباق أكثر بثقة كافية.

وتحدث محمود سامي، المدير الإقليمي في أربور للأسواق عالية النمو (روسيا/رابطة الدول المستقلة والشرق الأوسط)، مؤكدا على أهمية اتباع أساليب مناسبة للحماية من هجمات حجب الخدمة، للتغلب على طيف تهديدات حجب الخدمة التي نراها اليوم، فقال: «لا يشير اتجاه هجمات حجب الخدمة إلى رياح مواتية للشركات لأن حجم هذه الهجمات ينمو باضطراد، فضلاً عن ازدياد تكرار هجمات التضخيم/الانعكاس ما يضيف طبقة أخرى من التعقيد. تستخدم هجمات حجب الخدمة الحديثة اليوم مجموعة من عوامل الهجمات الحجمية، مع إجهاد حالةTCP ، والهجمات على مستوى طبقة التطبيقات. ويوفر حل «أربور كلاود إس إم دي دي أو إس بروتكش فور إنتربرايز» (Arbor CloudSM DDoS Protection for Enterprises) خدمة تنقية حركة البيانات بالاستناد إلى السحابة ويتكامل مع حلول الدفاع ضد هجمات حجب الخدمة الموجودة ضمن مباني الشركات. ويعد النهج متعدد الطبقات للحماية من هجمات حجب الخدمة حل لا غنى عنه للمؤسسات للدفاع ضد تهديدات هجمات حجب الخدمة الموجودة اليوم. فعبر هذه الحماية متعددة الطبقات تقدم أربور حل شاملاً ورائداً على مستوى هذا القطاع لحماية الشركات منن هجمات حجب الخدمة»

 وقد ركز المؤتمر أيضاً على المؤسسات بلا حدود، وكيف يؤدي توسع المؤسسات بلا حدود إلى زيادة الصعوبات أمام أقسام تقنية المعلومات لتحافظ على مستوى تجربة المستهلك وأعمال موظفيها ضمن حدود الجودة ذاتها.

وقال فيرنر هيرين المدير الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وتركيا، في فلوك نتوركس : «يوجد اتجاه كبير لتطبيق نموذج المؤسسة بلا حدود، حيث يصل المستخدمين فيها إلى التطبيقات ومنصات التطوير والبنية التحتية للشبكة وكأنها خدمة عبر إنترنت. وهذه أشياء لا تستطيع  أقسام تقنية المعلومات أن تسيطر عليها دائماً، وعلى الرغم من ذلك يتوقع منها أن تصلحها في حال حدث فيها أي خطأ.  ولذلك، من المهم أن يعمل قسم تقنية المعلومات والأعمال معاً لإنشاء العملية والمنهجية التي تنسق تبني تطبيقات البرمجيات كخدمة في المؤسسة.

وأضاف محمود سامي، ناصحاً الشركات استخدام استقصاءات التهديدات العالمية قائلاً: «تحليلات الحلول الأمنية مرتبطة بشدة بهذا الموضوع، لأنها تدفع المحلل الأمني ​​إلى الأمام بقفزات واسعة ضمن دورة حياة الهجوم، إلى درجة أن التحليل الاستباقي هو تقريباً جزء من العمليات الأمنية.»

وستشارك أربور نتوركس وفلوك نتوركس في معرض ومؤتمر أمن معلومات الخليج 2015 (GISEC) يومي 26-28 أبريل 2015.

المصدر

http://www.itp.net/arabic/602917

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق